تقـديـــم

تتقدم الحكومة إلى الرأي العام بعرض حصيلة إنجازاتها خلال الأربعة أشهر الأولى من عملها، أي منذ تعيينها من قبل جلالة الملك محمد السادس نصره الله يوم 05 أبريل 2017 وحصولها على ثقة مجلس النواب في 26 من الشهر نفسه، بعد عرض ومناقشة برنامجها.

وفاء وتقدم في سياق خاص


وتبرز هذه الحصيلة بمجموع مؤشراتها وإجراءاتها المنجزة تقدما مهما في تطبيق البرنامج الحكومي، كما تعكس الإرادة السياسية للحكومة في الوفاء بالتزاماتها وتعزيز ربط المسؤولية بالمحاسبة، وتمكين المواطن من تقييم أداء الحكومة في الأشهر الأولى من انطلاق عملها، ومدى اشتغالها على انتظاراته وهمومه وقضاياه، واحترامها للبرنامج المصادق عليه من طرف نواب الأمة. وبالرغم من أن انطلاق الحكومة واشتغالها في الأشهر الماضية قد تم في سياق سياسي اكتنفته صعوبات وإكراهات وتحديات تميزت أساسا بتأخر اعتماد قانون المالية 2017، والتحديات المرتبطة بتدبير أحداث إقليم الحسيمة، فقد استطاعت الحكومة التقدم وتحقيق عدد من الإنجازات الهامة، مع بذل مجهود إضافي للاستدراك والتواصل، واستعادة الثقة، وتعبئة الموارد اللازمة، وإقرار تنسيق أكبر بين مختلف المتدخلين، وإعطاء انطلاقة قوية للعمل الحكومي.

منهجية متجددة: إنصات وإنجاز


لقد تمكنت الحكومة مسنودة في ذلك بأغلبيتها من إرساء منهجية تبتغي مزيدا من الفعالية في العمل الحكومي، وفقا لما نص عليه البرنامج الحكومي، والتي مكنت من الوصول إلى هذه الحصيلة التي نقدمها اليوم، وهي منهجية تقوم على الحوار والإنصات، والاشتغال وفقا لبرنامج حدد الإجراءات ذات الأولوية على مستوى رئاسة الحكومة وكل القطاعات الحكومية، مع المتابعة الدورية لها، واعتماد المنهجية التشاركية بين مكونات الأغلبية، والحرص على ضمان انسجامها، والتشاور مع المعارضة والفاعلين الاقتصاديين والاجتماعيين. كما تميزت هذه المرحلة بإرساء آليات للتتبع والتنسيق في العمل الحكومي، وإطلاق دينامية حكومية قائمة على »الإنصات والإنجاز«، وبانطلاق برنامج التواصل مع مجالس الجهات والمنتخبين بهدف المواكبة لمشاريع الجهوية المتقدمة.

إرادة سياسية إصلاحية قوية


وتكشف إجراءات وإنجازات الحصيلة الأولية عن دينامية تصاعدية، تدل على مجهود حكومي هام ومتسارع في وتيرته، كما وكيفا، من أجل الوفاء بعدد من الالتزامات المعلنة في البرنامج الحكومي وترجمتها إلى إجراءات عملية وملموسة. كما تبرز هذه الحصيلة إرادة سياسية إصلاحية قوية تتمثل أساسا فيما يلي:
  • مواصلة الإصلاحات والأوراش المفتوحة؛
  • إطلاق إصلاحات وأوراش جديدة؛
  • التفاعل مع عدد من التحديات المستجدة والمطالب الجديدة؛
  • تنسيق وتتبع تطبيق البرنامج الحكومي؛
  • الارتقاء التدريجي بمستوى الالتقائية بين السياسات

الحصيلة الحكومية

كلمة رئيس الحكومة في افتتاح لقاء أحزاب الأغلبية الحكومية لتقديم حصيلة أربعة أشهر من عمل الحكومة‎

كلمة رئيس الحكومة في افتتاح لقاء أحزاب الأغلبية الحكومية لتقديم حصيلة أربعة أشهر من عمل الحكومة‎